رمضان

حضرت محاضرة من فترة لطارق رمضان في جنت-بلجيكا, واحدة سألته سؤال غريب… قالت له : هي ايه السعادة؟
و بما إنه سؤال فلسفي عويص, و الراجل كان مستني أسئلة في الدين… فكر شوية صغيرين -هنيهه يعني- و قال لها :
أظن السعادة إن الإنسان يبقى:
Consistent with himself
متسق مع نفسه
و سكت.
بس من ساعتها وانا دماغي بتلف, في ماتش بينج بونج في راسي عن السعادة, عشان افهم اللي قاله. انت تبقى مبسوط بس لو اللي انت بتقوله على لسانك هو اللي انت بتعمله هو اللي في قلبك و هو اللي الناس تعرفه عنك… أو حتى ما تعرفوش, في علاقاتك مع أهلك و أصحابك و كل اللي حواليك. المهم انت تبقى نفسك, مش أي حد تاني. متسق… يعني متناغم

ما اظنش الحياة كاملة عشان الواحد يبقى سعيد بشكل كامل… بس أظن لو اليوم عدى على الواحد وهو راضي يموت فيه كأنه آخر يوم في عمره… يبقى أكيد ده يوم سعيد في عمره.
ساعات الناس بتشوف الموت على إنه حاجة وحشة, بس الشيخ محمد الغزالي الله يرحمه بيقول في كتاب جدد حياتك, إن الموت فرح و صحبة الأحبة و نقله من ضيق لسعة… يعني الموت مش “هرب” من الدنيا… قد ما هو مكافئة و بهجة أو
Rendez vous
مع السعادة الأبدية, بس يبقى الواحد جاهز للميعاد ده

Comments

comments