abd allah hamodat

مهم جدا تقرأ هذا المختصر ، التقارير التي صدرت في السنوات السابقة كانت تشير الى عناصر القاعدة في غياب تام للمجرمين التابعين للميليشيات الشيعية المتطرفة .
2005 و 2006 كانت هناك تقارير لمجرمي جيش المهدي و قوات بدر بالاضافة للقاعدة ، في هذا التقرير لسنة 2013 اصبحت هناك اسماء جديدة لمليشيات تضاف لقائمة من تستطيع متابعته قضائيا .. سواء في المحاكم الداخلية او المحاكم الدولية .

التقرير العالمي لـ #الهيومان_رايتس_ووتش لسنة 2013 .
- ردت الحكومة على المظاهرات السلمية في الأغلب الأعم بالعنف وعلى تدهور الوضع الأمني بإجراءات مكافحة إرهاب بالغة التطرف. ظلت الحدود التي تسيطر عليها العراق مع سوريا مغلقة في وجه المدنيين السوريين الفارين من الحرب الأهلية، في حين أنه حتى نوفمبر/تشرين الثاني كان 206600 سوري قد هربوا إلى المنطقة التي تسيطر عليها حكومة إقليم كردستان.
- في ديسمبر/كانون الأول 2012 شارك آلاف العراقيون في مظاهرات في مناطق أغلبها من السنة، للمطالبة بإصلاح قانون مكافحة الإرهاب وبالإفراج عن المحتجزين بصفة غير قانونية .
- لجأت قوات الأمن إلى العنف بحق المتظاهرين، ووصل الأمر إلى ذروته في مظاهرة في الحويجة في أبريل/نيسان، انتهت بمقتل 51 متظاهراً. أخفقت السلطات في محاسبة أي أحد.
ردت الحكومة على تزايد الاضطرابات بحملات اعتقال جماعي في مناطق السنة، واستهدفت المدنيين العاديين والنشطاء البارزين والساسة بموجب قانون مكافحة الإرهاب لعام 2005.
- أعدم العراق ما لا يقل عن 151 شخصاً حتى 22 نوفمبر/تشرين الثاني، بعد أن كان العدد 129 شخصاً في عام 2012 و68 شخصاً في 2011. في أواسط مارس/آذار بعد إعلان وزير العدل حسن الشمري عن أن الوزارة على وشك إعدام 150 شخصاً، شبهت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيلاي، نظام العدالة العراقية بـ “التعامل مع الحيوانات في مذبح”. نادراً ما توفر وزارة العدل معلومات عن هوية المعدومين، أو الاتهامات المنسوبة إليهم، أو الأدلة المعروضة ضدهم في المحاكمات .
- أعلنت لجنة حماية الصحفيين أن العراق “أسوأ دولة” في مؤشر الإفلات من العقاب الصادر عن اللجنة حول حوادث قتل الصحفيين بدون تسوية، لعام 2013. لم تحدث إدانات في أكثر من 90 جريمة قتل لصحفيين منذ عام 2003 .
- في 28 أبريل/نيسان جمدت هيئة الإعلام والاتصالات العراقية تراخيص 10 محطات تلفزة ومنعتها من البث. هذه محطات موالية للمعارضة السنية، وقد تركت جميع القنوات الأخرى، ومنها المحطات التي تديرها الدولة، حرة في البث. قال مسؤول كبير بالهيئة لـ هيومن رايتس ووتش إن الهيئة ليس لديها سند قانوني للتجميد، لكن أمرت بوقف البث لأن المحطات العشرة “تروج للعنف والطائفية”. أعلنت الهيئة على موقعها عن أن التجميد رداً على تغطية القنوات المشمولة بالإيقاف لهجوم الحويجة.
- في يوليو/تموز فرت مئات العائلات من منطقة المقدادية في إقليم ديالا عندما وزعت جماعة عصائب أهل الحق – وهي ميليشيا شيعية موالية للحكومة – منشورات على السكان السنة تهددهم بالقتل. قال سكان ديالا إن قوات الأمن لم تفعل شيئاً لحمايتهم أو تيسير عودتهم.

لقراءة التقرير كاملا / باللغة الانكليزية :
http://www.hrw.org/world-report/2014
لقراءة الفصل الخاص بالعراق / اللغة العربية :
http://www.hrw.org/world-report/2014/country-chapters/121985?page=1

Comments

comments