d
اليوم صباحا توفي إلى رحمة الله الشيخ المفكر محمد قطب
رحمة الله على آل قطب مشاعل النور للأمة

كان مولده بأسيوط في 26 إبريل 1919
له أخ واحد و هو سيد قطب رحمه الله و ثلاث أخوات
درس اللغة الإنجليزية بجامعة القاهرة ثم درس التربية وعلم النفس .
و كان أعظم الناس تأثيرا في حياته أخيه سيد قطب و كان يكبره ب 12 عام

ويقول محمد قطب: لقد كانت صلة سيد بي من حيث التربية يتمثل فيها العطف والحسم في آن فلا هو اللين المفسد ولا الشدة المنفرة كما أنه كان يشجعني على القراءة في مختلف المجالات وكان هو نفسه نهماً إلى القراءة فساعدني هذا التوجيه على حب المطالعة منذ عهد الطفولة.

كان بداية التغيير في حياته و تحولها جذريا هي مسرحية اغتيال عبد الناصر في حادثة المنشية ما اعقبها من اعتقال سيد قطب والموكب الأول من شهداء الدعوة ثم جاء دوره في الاعتقال بعد أيام فشهدا من التعذيب ما لم يخطر على بال إنسان. وقد ألحق كل من الأخوين بمكان من السجن الحربي بعيد عن الآخر فلم يعرف أحدهما عن الآخر شيئاً.
أفرج عن محمد بعد فترة غير طويلة وبقي سيد في قبضة الجلادين طوال عشر سنوات.

يقول محمد قطب: كانت فتنة السجن الحربي بالغة الأثر في نفسي إذ كانت أول تجربة من نوعها وكانت من العنف والضراوة بحيث يمكن لي القول إنها غيرت نفسي تغييراً كاملاً من بعض الجوانب على الأقل. كنت أعيش من قبلها في آفاق الأدب والشعر والمشاعر المهمومة أعاني حيرة عميقة صورتها في الأبيات التالية من قصيدة جعلت عنوانها ضلال:

ثم مرت بي دورات الليالي وانطوى السحر الذي غشى خيالي
فإذا بالحق في الكون بدا لي وإذا الناس جميعاً في ضلال
ما الذي يرجون في دنيا الزوال أنا والوهم الذي يشغل بالي
في غد نذهب في طيات هاتيك الرمال ثم يمضي الكون في التيه المعمى لا يبالي


كانت لحظات السجن الأولي و هولها هو لحظة التغيير التي اعقبت سنوات من البحث عن معنى الحياة و جدواها ليكتشف أن القيمة الحقيقة هي السير في طريق الله والعمل من أجل دعوته وأن السائر في هذا الطريق ليس ضائعاً بل هو المهتدي

تحمل محمد قطب عبء الاسرة بعد خروجه من السجن حتى الافراج عن سيد قطب لمدة عام واحد اعقبه اعتقالات 1965 و التي اعتقل فيها كلا الأخوين
وكان نصيبه أن يقضي فيه ست سنوات متصلة من 30 يوليو إلى 17 أكتوبر عام 1971م. وكان نصيب أخيه الإعدام بعد محاكمة صورية مع جمع من الشهداء وقتل في هذه المجزرة واحد من أبناء أخته أثناء التعذيب دون إعلان واعتقلت شقيقاتهم الثلاث ومنهن الكبرى أم ذلك الشهيد وعذبت الشقيقة الصغرى ثم حكم عليها بالسجن عشر سنوات وتعرضوا جميعاً لحملة ضارية من التنكيل الذي لا يخطر على بال إنسان

خرج بعدها عام 1971 و قد صيغت نفسه في سبيل خدمة الدعوة .. فكانت كل كتاباته عن الإسلام و بالإسلام

و حين سؤاله رحمه الله عن أفضل مؤلقاته قال : من المعتاد أن يقول المؤلف أن كتبه كلها أبناؤه، وكلهم عزيز عليه. وأنا أيضاً أقول هذا، ومع ذلك فقد يكون (الإنسان بين المادية والإسلام) وهو باكورة كتبي، أحبها إلي، فضلاً عن كونه الابن البكر فهو يشتمل على الخطوط الرئيسية التي انبعثت منها عدة كتب تالية في مجال التربية وعلم النفس، كما أن كتاب (جاهلية القرن العشرين) له موضع خاص في نفسي كذلك، ولعل السبب أنه يمثل رؤيتي لحقيقة الجاهلية، وأنها ليست محدودة بفترة معينة من الزمن، وإنما هي حالة يمكن أن توجد في أي زمان ومكان، وأن البشرية تعيش اليوم أعتى جاهلية عرفتها.. كذلك كتاب (دراسات قرآنية) فإنه يحكي قصة حياتي مع القرآن منذ الطفولة حتى النضج.. وأخشى أن يستدرجني السؤال إلى أن أوثر كل واحد من كتبي على إخوته، فيضيع معنى السؤال.
أما من حيث الأهمية في تقديري فقد أقدم (الإنسان بين المادية والإسلام) و(منهج التربية الإسلامية) و(التطور والثبات في حياة البشرية) و(جاهلية القرن العشرين) وأخيراً كتاب (المذاهب الفكرية المعاصرة)..

لتحميل مؤلفاته رحمة الله عليه من خلال الرابط

http://www.tawhed.ws/c?i=64

مؤلفاته
دراسات في النفس الإنسانية
التطور والثبات في حياة البشرية
منهج التربية الإسلامية (بجزئيه: النظرية والتطبيق)
منهج الفن الإسلامي
جاهلية القرن العشرين(1965)
الإنسان بين المادية والإسلام(1951)
دراسات قرآنية
هل نحن مسلمون؟(1959)
شبهات حول الإسلام
في النفس والمجتمع
حول التأصيل الإسلامي للعلوم الاجتماعية
قبسات من الرسول(1957)
معركة التقاليد
مذاهب فكرية معاصرة
مغالطات (2006)
مفاهيم ينبغي أن تصحح
كيف نكتب التاريخ الإسلامي؟
لا إله إلا الله عقيدة وشريعة ومنهج حياة
دروس من محنة البوسنة والهرسك
العلمانيون والإسلام
هلم نخرج من ظلمات التيه
واقعنا المعاصر
قضية التنوير في العالم الإسلامي
كيف ندعو الناس؟
المسلمون والعولمة
ركائز الإيمان
لا يأتون بمثله!
من قضايا الفكر الإسلامي المعاصر
حول التفسير الإسلامي للتاريخ
الجهاد الأفغاني ودلالاته
دروس تربوية من القرآن الكريم
حول تطبيق الشريعة
المستشرقون والإسلام
هذا هو الإسلام
رؤية إسلامية لأحوال العالم المعاصر

و لمزيد من المعلومات عن حياته رحمه الله

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF_%D9%82%D8%B7%D8%A8

Comments

comments