د.فريد الأنصاري
الدكتور فريد الأنصاري رحمه الله…
كنت قد تعرفت بالصدفة على فتح الله كولن من مجلة حراء توزعها إحدى دور النشر التركية في معرض الكتاب من بضعة سنوات…بها تعريف عن فتح الله كولن وكتبه و قرأت ماظم كتبه بعدها بدء بالتلال الزمردية و غيره من الكتب و أعجبتنى لدرجة أن قمت بإنشاء صفحة عامة له على الفيس بوك لنشر كتبه و دروسه…
بغض النظر عن رأى الكثيرين في فكر فنح الله كولن اليوم لكنه كان سبيلا لأتعرف على شخصين أثرا في حياتي أيما تأثير…
أولهما بديع الزمان سعيد النورسي رحمه الله وما فتح الله به عليه من رسائل النور و فتوحاتها في فهم القرآن مصدقا إياها بسيرته في الوقوف ضد الظالم و بعمله تقبله الله منه…
و هذا بذكر كولن له كثيرا في الكتب واستشهاده برسائل النور…
و ثانيهما هذا الرجل..دكتور فريد الأنصاري رحمه الله…ذلك القادم من المغرب..بلاد لا أعرف عنها شيئا..و كنت قد وجدت له مصادفة مقطع يتحدث فيه عن فتح الله كولن و أثر في كثيرا ما ظهر فيه من سمت الصالحين و و وقار العلماء و أدب المتقين فبحثت عن مقاطع له ثم عن كتبه و زاد إعجابي به…
رحمه الله و جزاه خيرا بعلمه و عمله…و جعل من مثله من العلماء قناديل تدعو لدينه..

 

*************************

لن أنكر فضل بعض الدعاة الجدد في توجيه جيل كامل إلى طريق البحث و السؤال أو على الأقل إلى طريق غير فاسد…لكنى اليوم كما أقررت بفضلهم أقر بخطرهم على نفس الجيل إذ يركن إليهم..فالتدين لم يكن أبدا فى الرقائق و لا في قشور الأمور و لكن التدين قوامه علم و ليس مجرد كلام مزين حلو يدغدغ القلب و يسهل تكراره…التدين في الإسلام ليس صورة تكميلية تضفي على الحياة العصرية طابع هادىء و بضعة مقولات مشجعة..التدين في الإسلام هو الحياة كلها…أسلوب حياتك بدء مما تشعر به ماديا وحتى أرقى مراتب الروح…

 

أخيرا يعني…في بلد لا يهتم أحد فيها بتعليم أصول الدين فخطر من يتحدثون في القشور باعتبارها قلب الدين جسيم…

 

 

Comments

comments