تقنيات مستقبلية
تقرير خاص من مجلة IEEE Spectrum يعرض للعديد من الموضوعات المستقبلية، من ضمنها التقنيات التي ستشكل الـ50 عامًا القادمة:

1- السايبورج واختفاء الحد الفاصل بين الإنسان والآلة: مع تقدم تقنيات الإتصال المباشر والغير مباشر مع الجهاز العصبي للإنسان، ستصبح الإعاقات الجسدية جزءًا من الماضي، حيث ستتصل الأعضاء التعويضية مباشرة بالجسم وكأن شيئًا لم يحدث.

2- الهجرة من الأرض: مع استنزاف الموارد الطبيعية لكوكب الأرض، فإن أحد الحلول المطروحة هي أن يسكن البشر كواكب أخرى، ومرشحنا الأكبر هو المريخ. ولكن، ألا يجب تعمير الكوكب قبل أن نذهب إليه؟ الإجابة هي: الروبوتات الفضائية.

3- من التفكير للتجسيد: تخيل أنك مهندس معماري تشرح فكرة تصميم ما لمجموعة من العملاء وأمامك اناء يحتوي على مادة تشبه الرمال. بضغطة زر “ينبثق” المبنى من الرمال، ثم يبدأ العملاء في تغيير أشكال الواجهات وألوان الأبواب والحوائط في الزمن الحقيقي، ثم يذهبون، ويتحول المبني إلى رمال مرة أخرى. يأتي عملاء لمشروع آخر، ويتكرر نفس الشئ. هذه هي لمحة عن المستقبل كما يبدو مع “المواد القابلة للبرمجة”.

4- الخروج من وادي الغرابة: مع تقدم تقنيات تصميم الشخصيات الرقمية، سيصبح من المستحيل قريبًا تحديد إذا ما كنت تشاهد شخصًا حقيقيًا أم لا.

5- الحوسبة القابلة للإرتداء: هل من الممكن أن يتحول جسدك إلى Touch Screen؟

6- الميلاد الثاني للكهرباء: اختفاء مركزية الإنتاج والتوزيع للأبد أصبح وشيكًا، وداعًا لإحتكار الحكومات للطاقة.

7- دعني أقود عنك: بحلول عام 2044، رُبما سيتم القبض على من سيحاول قيادة سيارته بنفسه في حين أنها تستطيع فعل ذلك بمفردها (هذا بفرض وجود عجلة قيادة أساسًا).

8- الدمج: حان عصر نهوض الروبوتات الشخصية، وتعديل كلمات مثل “صلات إجتماعية” لتستوعب ما هو أكثر من البشر داخلها، أو رُبما اعادة تعريف كلمة “البشر”؟

Comments

comments