هل يختلف القتل بالخنق، عن القتل بالصواريخ؟

أخبرني، هل يوجد فرق بين:
أن تقتل أحدهم برصاصة أو بالخنق أو بالسم بالموت البطيء؟
هل تتغير العقوبة؟ هل يهم “المقتول” كيف كان القتل بعد موته؟
هل تتغير عقوبة القاتل عند الله؟! أم أن كلهم قتلة مجرمين على درجات من الإجرام و الانحطاط؟

مشاركة مصر في حصار الزيت و السكر و اللبن و المربى على قطاع غزة، و التسبب في مقتل أهل غزة، يساوي بالضبط قتل الجيش الإسرائيلي لأهل غزة.

شعب مصر شعب “قاتل” و “مجرم” تماما كشعب الصهاينة. كلا الشعبين يمارس حالة من الحصار الجوي و البحري و البري على قطاع غزة. الصهاينة يقتلون بالرصاص و الصواريخ مباشرة. و المصريين “يخنقون” أهل غزة حتى الموت. كلاهما (مصر و إسرائيل) قتلة و مجرمين… منطق؟!

يبرع الجانب الصهيوني بالتحجج بأن الحصار على غزة ليس بدعة إسرائيلية فقط، ولكن أيضا بدعة مصرية وهي دولة جارة لغزة. أصبحت مصر “مبررا” للصهاينة لحصار الغزاويين.

تخيل، أن الـ 20 مليار دولار الخليجية التي تم انفاقها على “ثورة” السيسي، تم توجيه قليلها للقسام، كم صاروخا تشتري تلك ال 20 مليار؟!
ولكن تلك الدول الخليجية، أيضا تمارس فعل “الخنق” على القسام و غزة.

الأمر (من المرار)، أنه في الوقت الذي ينغمس الكل في الحديث عن أنفاق غزة، ينسى الجميع أبسط و أول الأسئلة بداهة: لماذا تم حفر الأنفاق؟!
لماذا يتم تهريب الزيت و السكر و المربى و لبن الأطفال البودرة… إلخ

لماذا تم حفر الأنفاق؟ الإجابة بسيطة: لأن غزة تقع بين عدد اثنين مجرمين: مصر و إسرائيل. مصر و أهلها (و أنا منهم) شعب قاتل. و أهل الخليج الذين يرضون أن مالهم يتم خنق به أهل غزة… أيضا قتلة مجرمين.

لا يختلف القتل بالخنق، عن القتل بالصواريخ.
صح؟!

لا يختلف القتل بالخنق، عن القتل بالصواريخ.

Comments

comments