قامت ريهام نجيب بكتابة مقال :

هل يقتني طفلك حيوان؟

تجد المقال علي الرابط التالي:

http://www.mneuropa.com/ar/articles/2150

صراحة وقت مراجعتي للمقال لأضمه لعدد مجلة من أوروبا البلد

أوقفني السؤال

أجبت:

لا، ابنتي لا تقتني حيوانا

و رغما عني سرحت في بيتي مع أسرتي حين كنت صغيرة و وجدت أننا تقريبا في أغلب حياتنا كان دائما هناك حيوان ما في البيت فعلا

ناهيك بكل تأكيد عن الزرع المنتشر بكل أنحاء البيت بمختلف الروائح و الألوان

لا توجد حجرة تخلو من الزرع  حتي في الحمام

تذكرت تلك الفترة المضحكة التي اقتنينا بها سلحفاة

و دود القز

و القطط

و العصافير و السمك الملون و تلك الفترة اللطيفة التي كان عندنا بها أرنب و كيف كنت أجلس أمامه أعطيه جزرة و أكل أنا الأخري جزرة

و كيف هذه الحيوانات كانت أفراد من العائلة

حزنت اني لم أوفر كل تلك المشاعر لابنتي

و ناقشنا داخل البيت

نظرا لسفرنا الدائم و المتواصل و الذي قد يمتد فترات أنه ليس من المناسب اقتناء حيوان أليف

و لكن بعد المناقشة و سؤال ابنتي وصلنا لاقتناء سمكة

و صراحة له تأثير ايجابي علي كل من بالبيت ليست ابنتي فقط

و عند سفرنا نتركها عند أحد الأصدقاء دون حرج لأنها لا تتحرك و لا تحتاج تنظيف ورائها

تحتاج فقط اطعامها 3 مرات يوميا

و أصبحت الان أشعر بالرضا لاجابتي علي مقالة ريهام نجيب بنعم تقتني طفلتي حيوان :) 2013-10-23 08.48.39

Comments

comments